هذه السيدة فقدت طفلتها الوحيدة بسبب خطا اقترفته على الفيس بوك

هذه السيدة فقدت طفلتها الوحيدة بسبب خطا اقترفته على الفيس بوك




أصبح موقع التواصل الاجتماعى الفيس بوك من اكثر المواقع التى تشغل الناس ويقضون امامها ساعات طويله يبحثون عن اصدقاء ويرسلون الرسائل لاصدقائهم ويتعرفون على اشخاص جديدة لم يكونوا يعرفوهم ويتبادلون الصور والتهانى عند المناسبات السعيدة وغير ذلك ، وبالرغم من فوائد مواقع التواصل الاجتماعى وانها تزيد الارتباط بين الناس الا ان لها العديد من الاضرار وقصه هذة الام دليل على خطر التعامل مع اى شخص غريب عبر الانترنت . قامت سيدة امريكيا بأرسال طلب صداقه الى شخص ولم تكن تعرفه حيث اعجبتها الصورة فقامت باضافه الشخص مثلما يفعل الكثير من الناس ، ووافق هذا الشخص على طلب الصداقه وشكر السيدة بكل ذوق . وكانت تلك السيدة لديها طفله واحدة صغيرة فى السن وكانت فى السنه الاولى لها فى المدرسه ، وكانت الام فرحة بطفلتها كثيراً حيث انها لم ترزق بغيرها ، وقد فعلت الام ما يفعله معظم الامهات فكانت تصور ابنتها وهى فى المدرسه وترفع صورها على صفحتها على الفيس بوك لتشارك اصدقائها بها ، بالاضافه الى ذلك كتبت الام مكان مدرسه الفتاة واسم المدرسه ، وقام الصديق الذى اضافته السيدة بالاحتفاظ بهذة الصور وعرضها على عدة مواقع وعرض الفتاة للبيع مقابل 10000 دورلا ، وفى يوم من الايام ذهبت الام كالعادة لكى تجلب ابنتها من المدرسه كالعادة ولكن فى هذة المرة لم تجد الام ابنتها وبحثت الام عنها بحثاً طويلاً ولكن بلا جدوى ، وبالصدفه وجدت الام صور ابنتها منتشرة على الانترنت ومعروضه للبيع فصدمت الام مما رأته وحكت قصتها لتحذر الجميع .