بالصور.. النجوم الأطفال يدهشون الجمهور بتغير أشكالهم آخرهم خطيبة رمضان صبحي السابقة

بالصور.. النجوم الأطفال يدهشون الجمهور بتغير أشكالهم آخرهم خطيبة رمضان صبحي السابقة






أدهش التغير الشكلي واختلاف المظهر وتخلي البراءة عن ملامح الأطفال النجوم خلال شبابهم جمهورهم الذي وضعهم في قالب محدد، ولم يتخيل أن تطرأ عليهم هذه التغيرات.

ومن أشهر الفنانات الشابات اللاتي أدهشن جمهورهن أخيرا “مريم وائل" خطيبة لاعب النادي الأهلي رمضان صبحي السابقة، التي شاركت في مسلسل يوميات ونيس عام 2009 في دور حفيدة النجم محمد صبحي، ولكنها تغيرت تمامًا خلال حفل خطبتها وظهرت كشابة يافعة متألقة.



أما الطفلة جنا عمرو التي ظهرت للمرة الأولى في برنامج اكتشاف المواهب "ستار صغار" التي حصدت لقبه عام 2009، كما شاركت في أفلام عدة منها "سامي أكسيد الكربون"، و"حصل خير" فوجئ الجمهور ببلوغها سن المراهقة وتغير مظهرها بشكل كبير.



وحقق الطفل يوسف عثمان نجاحًا كبيرًا في دوره بفيلم "بحب السيما" عام 2005 وظل عالقًا في أذهان الجميع وقدم بعدها أعمالًا سينمائية وتلفزيونية عدة، ولكنه ظهر بشكل مختلف تمامًا خلال افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي العام الماضي، حيث يدرس حاليًا في العام الثالث فى كلية الإعلام بالجامعة الأمريكية.



ولا يمكن أن ينسي أحد الطفلة مها عمار التي ظهرت للمرة الأولى في منتهي الجمال والبراءة بفيلم "ليه خلتني أحبك" عام 2000 ثم تألقت مع النجم كريم عبدالعزيز في فيلم "حرايمة في كي جي تو" وقدمت بعدها أعمالًا درامية عدة منها "بعد الفراق" ثم اختفت وظهرت بشكل مختلف تماما وان لم تفارق البراءة ملامحها.



ونالت طفلة "أرابز جوت تالنت" ياسمينا علواني هجومًا عنيفًا أخيرا بعد ظهورها في فستان جريء للغاية وتخليها عن براءتها وطفولتها، الأمر الذي اضطرها للاعتذار عن ارتداء هذا الفستان.



كما تغيرت بشكل كبير الطفلة "ليلى عدنان" التى قدمت أشهر شخصياتها "سو" في مسلسل "الكبير أوي".



وتعد منة عرفة من أشهر أطفال الفن الذي فوجئ الجمهور بتغير شكلهم تمامًا منذ ظهورها الأول في مسلسل "السندريلا" عام 2005 يليها فيلم "مطب صناعي" عام 2006 مع النجم أحمد حلمي، ثم "راجل وست ستات" وغيرها من الأعمال حتى ظهرت كشابة في مسلسل "القاصرات".



ونال الطفل "نهاد نور" الذي أصبح شابًا يافعًا نجاحًا كبيرًا منذ أول ظهور له مع النجم أحمد حلمي في فيلم "زكي شان" عام 2005، وقدم بعدها أعمالًا عدة منها "الحب كده" و"كريمة كريم" و"ريش نعام".




وفوجئ الجمهور أخيرًا باختلاف شكل وتغير ملامح ليلى ابنة الفنان أحمد زاهر التي جذبت الأنظار لها بفضل براءتها وخفة دمها منذ ظهورها الأول في فيلم "كابتن هيما" مع الفنان تامر حسني عام 2008 ثم شاركت معه في جزأي فيلم "عمر وسلمي".