ستندهش عندما تري اطفال مثل هؤلاء المدخنيين

ستندهش عندما تري اطفال مثل هؤلاء المدخنيين



نندهش جميعا عندما نشاهد طفل لا يتجاز العاشرة من عمرة او الخامسة عشر من عمرة وبيده تلك السيجارة ويدخن مثلة مثل الكبار تماماً .
فالكبار هم مصدر الالهام لكل طفل يشاهده سواء كان مدرب لكرة القدم او لاعب كرة قدم او فنان او ممثل او حتى ربه منزل فهم بدورهم فى الحياه وبدون قصد يكونون المثل الاعلى لكل طفل يحبه و يشاهده .
حتى لو لم يكن الطفل يقوم بالتدخين الايجابي فهو يتأذي من خلال التدخين السلبي



وما نقصدة بالتدخين السلبي هو ما يستنشقة الطفل من دخان المدخنيين بجانبة سواء كان ابوه او امه او صديق او غيره .

واظهرت بعض الاحصائيات والدراسات فى امريكا بأن التدخين الغير مباشر والسلبي يكون مسئولاً عن اصابة ما يقرب من 150 الف الى 300 الف حالة تكون مصابة بالتهاب الشعب الهوائية عند الاطفال .

وتزيد هذه النسبة تدريجيا ولن تكفي بهذا فقط بل انها تؤثر على مناعة الاطفال مما ينتج عنه اصابة الاطفال بالسعال وغيره .

هذا وسنشاهد بعض الصور التى تبين ان الاطفال يتأثرون بما يرونة من الكبار .