ديلي ميل: عدد ساعات اليوم ستصبح 25 ساعة بعد مرور 200 مليون عام من الآن

ديلي ميل: عدد ساعات اليوم ستصبح 25 ساعة بعد مرور 200 مليون عام من الآن

نشر موقع “ديلي ميل” البريطانية دراسة علمية جديدة، كانت نتائجها عن أن ظاهرة Tidal Braking، أو كما يسميها العلماء ” كبح المد والجزر “، وقد ينتج عنها ذيادة عدد ساعات اليوم علي الكرة الأرضية، ولكن كما أكدت الدراسة هذه المعلومة، إلا أنها نصحت الناس بعدم الإصابة بالخوف والذعر، وذلك بعد أن يصبح اليوم الواحد 25 ساعة، لإن تلك الظاهرة لن تحدث قبل 200 مليون عام.

وقد إكتشف العلماء أن الساعة الأدق في العالم، التي تحدد التوقيت لباقي الساعات حول العالم لا تستند في قياس الوقت الى دوران الأرض، وأنما الى حساب ذري لا يتغير البتة وهي موجودة في “برونفسيك”، بجمهورية ألمانيا الأتحادية، وهي من الدقة من حيث قدرتها على حساب واحد على مليون من واحد على مليون من الثانية، وبذلك تستطيع أكتشاف الشذوذ في دوران الكرة الأرضية، ‏ويقول الفيزيائي توم اوبريان من المعهد الوطني الاميركي للمقاييس والتكنولوجيا، انه في الوقت الذي تكون فيه بعض الأيام اقصر من المتوسط، فان دوران الأرض حول نفسها يميل إلى التباطؤ على المدى البعيد، ما سيؤدي في النهاية إلى إطالة اليوم
ويقول العلماء انه لديهم اليوم بيانات موثوقة عن سرعة دوران الأرض حول نفسها، اعتمادا على ملاحظاتهم عن موقع الشمس في السماء أثناء كسوف الشمس وعلى مدى الـ 2500 سنة الماضية، ويأكد العلماء انه خلال هذه الفترة أصبح اليوم يزداد طولا كل عام، بزمن يتراوح بين 15 جزءا من المليون و25 جزءا من المليون من الثانية، ويقولون انه حتى بحساب التباطؤ الأكبر، فإن الأمر يتطلب 200 مليون سنة لتكمل الأرض دورانها حول نفسها في 25 ساعة، أي ليصبح اليوم 25 ساعة.‏