السر الذى كشفته وكالة الفضاء ناسا فى 2013 وجعل السعوديه تتمسك بجزيرة تيران

السر الذى كشفته وكالة الفضاء ناسا فى 2013 وجعل السعوديه تتمسك بجزيرة تيران

كشفت وكالة الفضاء الامريكية ناسا سراً خطيراً يوضح سبب التمسك السعودى الشهير بجزيرتى تيران وصنافير كانت اعلنت عنه فى عام 2013 وتحديداً فى يوم 23 يوليو 2013 حين كتبت تقرير مصور من احدى محطات الفضاء الخاصه بها ويشمل صورة لجزيرة تيران التقطها احد روادها الفضاء لجزيرة تيران ويظهر عليها بقع زيت ولمعان فى سطح التربه وهذا اكبر دليل على احتوائها على النفط الخام كما يقول رائد الفضاء الذى التقط الصورة

وكانت الخبر ترجمته على جوجل ” ان رائد الفضاء يقول انه التقط صورة لجزيرة تيران ويظهر فيها لمعان للسطح وبقع زيت تثبت ان تلك المنطقه بها الكثير من النفط ”

وهذا احد الاسباب التى دفعت السعوديه لفتح ملف الجزر من جديد ودفع الاموال للحكومه المصرية وغازلتهم بمشروع الجسر البرى لعدم الدخول فى لجان تحكيمية والبحث عن دلائل ووثائق تثبت ملكية كل طرف فى حق جزيرتى تيران وصنافير