زوجه وعشيقها يقومان بقتل زوجها المعاق بطريقة بشعه حسبي الله ونعم الوكيل تعرف علي التفاصيل المؤلمه

زوجه وعشيقها يقومان بقتل زوجها المعاق بطريقة بشعه حسبي الله ونعم الوكيل تعرف علي التفاصيل المؤلمه

يبدو ان بعض البشر فقدوا ادميتهم واصبحوا معدومي الضمير اشبه بالحيوانات 

يتعاملون ويكأننا في غاب كل ما يحلو لك افعله قتل زنا سرقة رحمتك بنا يا الله.

في حادثة بشعه جدا في مركز قلين بمحافظة كفر الشيخ زوجة وعشيقها يقتولان زوجها 

المعاق الامر الذي اثار غضب العامة هناك بسبب تلك الواقعه.

شاب عشريني يقتل على يد زوجته صاحبة الـ 21 عاماً، و عشيقها داخل شقة 

الزوجية، و التي تم فيها تنفيذ واحدة من أبشع الجرائم في حق الزوج المعاق، و قام 

المتهمان بكتم أنفاس المجني عليه، و الاعتداء عليه بطريقة وحشية، مما أسفر عن 

تعرضه لعدد من الكدمات في مناطق مختلفة من الجسم قبل لفظ أنفاسه الأخيرة.

تعود تفاصيل الواقعة عندما تلقى رجال مباحث مركز قلين بلاغاً من سيدة تبلغ من 

العمر 21 عاماً، ” زوجة المجني عليه المتهمة”، بوفاة زوجها، ” أصم و أبكم”، و يبلغ 

من العمر 26 عاماً، داخل غرفة نومه.

و بعد البلاغ انتقل رئيس مباحث مركز قلين، إلى محل الواقعة، و بمناظرة الجثة تبين 

أن هناك أثار عنف، و كدمات في مناطق مختلفة من الجسم، و الوجه و الرقبة، و وجه 

ضباط المباحث في محل الواقعة سؤالاً للزوجة حول أثار العنف على زوجها المجني 

عليه، قالت أن تلك الإصابات كانت قد حدثت قبل الوفاة بيوم، و أضافت أن الوفاة 

طبيعية و لا تتهم أحداً.

بعدها أمرت النيابة بتوقيع الكشف الطبي على المجني عليه، و الذي أفاد أن هذه 

الكدمات و الإصابات تمت في نفس توقيت الوفاة، و أن الوفاة بها شبهة جنائية، و 

طالبت النيابة بتشريح جثة المجني عليه، و إصدار تصريح بالدفن.

هذا وقد أمرت النيابة بتشكيل فريق للوصول إلى اللغز، و أكدت التحريات الأولية، أن 

الزوجة على علاقة غير شرعية بأحد الأفراد القاطنين في نفس القرية، و من أبناء 

عمها، و أبناء عم زوجها المجني عليه، و تم القبض عليه من قبل بتهمة الإتجار في 

المواد المخدرة.

و أكدت التحريات أن المتهمة و عشيقها، اتفقا على التخلص من زوجها الأصم و 

الأبكم، بعد أن يختبئ العشيق المتهم داخل غرفة النوم، و من ثم كتف أنفاسه، إلا أن 

المجني عليه و أثناء محاولة التخلص منه قاومهم، حتى حدثت به بعض الكدمات و 

الإصابات.

و بالمواجهة و أثناء التحقيق، اعترفت الزوجة و عشيقها على أنهما عزما على 

التخلص من الزوج، و قد أمرت النيابة العامة بحبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.