نورا بظهور نادر في عزاء محمود عبد العزيز مع شقيقتها بوسي بعد غياب سنين

نورا بظهور نادر في عزاء محمود عبد العزيز مع شقيقتها بوسي بعد غياب سنين








حرصت الفنانة المصرية المعتزلة نورا على تقديم واجب العزاء في الفنان محمود عبدالعزيز، في مسجد الشرطة في مدينة الشيخ زايد في منطقة "السادس من اكتوبر".


ونورا من مواليد القاهرة وهي شقيقة الفنانة بوسي، حاصلة على بكالوريوس تجارة، واعتزلت التمثيل في عام 1996 وارتدت الحجاب.

وسبق لنورا الزواج من الفنان الراحل حاتم ذو الفقار، كما سبق لها الزواج من رجل الأعمال هشام طلعت مصطفى بعد اعتزالها التمثيل لكنهما طلقا في عام 1998.

ولاعتزال نورا وارتدائها الحجاب قصة مثيرة كشفتها الفنّانة عفاف شعيب خلال حوار سابق مع صحيفة "الأخبار" المصرية، كاشفةً ان نورا قررت الاعتزال في منزلها بعد سماع آية قرآنية.

وقالت: "من يصدق أن نورا اعتزلت وارتدت الحجاب في بيتي.. نعم داخل شقتي.. ومن قبل أن أعلن أنا اعتزالي بعدة شهور!..".

وأشافت: "أنا كنت متعودة قبل اعتزالي أن نتناوب ختم القرآن الكريم في بيتي مرة وفي بيت كل فنانة من صديقاتي مرة أخرى.. وكان من بين هؤلاء الأخوات ياسمين الخيام ونورا ونسرين وهناء ثروت وهناء السعد شقيقة رجل الأعمال أشرف السعد وهالة الصافي وغيرهن.. المهم كان ختم القرآن ذات يوم في شقتي بالمهندسين.. كنت صائمة في هذا اليوم.. كان يوم اثنين.. وحضرت الحاجة ياسمين الخيام.. اقتربت منها وسألتها عن الإيشارب وهي تتجه معي إلي غرفة المعيشة".

وتابعت: "لكن ياسمين ظلت صامتة.. وطلبت مني أن أنصت إلى القرآن.. وكان القارئ وقتها يتلو قوله تعالى: "بسم الله الرحمن الرحيم.. "وإذ قالت الملائكة يا مريم إن الله اصطفاك وطهرك واصطفاك على نساء العالمين.. يا مريم اقنتىي لربك واسجدي واركعي مع الراكعين" صدق الله العظيم".

وختمت: "في هذه اللحظة وصلت الفنانة نورا ووقفت خاشعة وكأنها تستمع لهذه الآيات لأول مرة .. اهتزت بشدة .. وأحمر وجهها وانهمر سيل الدموع من عينيها وهي تتابع آيات القرآن التي تتحدث عن السيدة مريم العذراء.. كانت تبكي بصوت مسموع ثم همست وهي تنظر إلينا جميعا "أنا يا جماعة خلاص هعتزل".