وجوه تعبيرية تستخدمونها بشكل خاطئ... ستصدمون عندما تعرفون عمّا تعبّر!!

وجوه تعبيرية تستخدمونها بشكل خاطئ... ستصدمون عندما تعرفون عمّا تعبّر!!



هذا الوجه لا يعني أنّك عدت للتو من النادي الرياضي ولا تزال تتصبب عرقاً. إنه يدل على التوتر والقلق بشأن أمر تنوي القيام به. لذلك إذا كنت متوجهاً إلى مقابلة عمل أو إلى موعد مع أحد للمرة الأولى، يمكنك استخدام هذا الرمز التعبيري لإظهار أنك تحاول أن تتسم بالهدوء وأن كل شيء على ما يرام حتى وان كنت متوتراً من الداخل.

أصبحت الوجوه التعبيرية الموجودة في جميع هواتفنا اليوم جزءاً لا يتجزّء من محادثاتنا اليومية، اذ نستعملها بكثرة وقد تكون في بعض الأحيان أكثر تعبيراً واختصاراً من الكلام. ونلاحظ أن الشركات بدأت توليها اهتماماَ زائداً إذ تقوم بتحديثها باستمرار، كإضافة مثلاً وجوهاً جديدة في الفترة الأخيرة تشير إلى عدم التفرقة والعنصرية لتصبح أكثر شمولية.
لكنّ جميعنا تقريباً يستخدم هذه الوجوه التعبيرية بطريقة عشوائية ووفقاً لما يظنّه هو، من دون أن يعرف ماذا تعني بالتحديد. وإليكم هنا ستة أمثلة عن وجوه لم نكن نتخيّل أنها تعبر عن غرض مختلف تماماً عن الذي نستخدمها من أجله.