صور فاضحة لنجمات وقعن ضحية فساتين وأزياء غير مناسبة

صور فاضحة لنجمات وقعن ضحية فساتين وأزياء غير مناسبة








تحرص النجمات على الإطلالة بأجمل لوك في جميع المناسبات والحفلات، إلّا أنّهن يتعرّضن أحياناً لمواقف خارجة عن سيطرتهنّ وتسبب لهنّ الإحراج.

ولسوء الحظ، يرصد الجمهور هذه اللحظات المحرجة ويبدأ بتداولها بكثافة عبر مواقع التواصل الإجتماعي فتصبح النجمات فريسة سهلة للسخرية.

ومن بين هذه المواقف التي تتمنى النجمات أن تُمحى من الذاكرة، لحظة إعتلاء هيفاء وهبي مسرح برنامج “ستار اكاديمي” بفستانها الشفاف الذي لم يترك الكثير لخيال الجمهور.

وعلى الفور، لاحظ المشاهدون العلة في ملابس النجمة في حين أنّها لم تتنبّه لذلك بدورها، ودافعت عن نفسها قائلةً أنّ الإضاءة في المسرح أظهرت الفستان بهذا الشكل.

ولم تكن هذه الإطلالة الفاشلة الوحيدة لهيفاء، حيث واجهت مشكلة بفستانها الفاضح أثناء إحيائها لحفلة رأس السنة عام 2013، وكاد يقع ويكشف المستور.

كذلك، واجهت النجمة الموقف نفسه أثناء إحيائها حفل زفاف إبنة الكاتب المصري عادل حمودة، حيث حاولت تجنب الإحراج وإرتدت جاكيت لإخفاء صدرها الفاضح، إلّا أنّ كاميرات الصحافيين رصدت ما حاولت النجمة إخفاءه.



بدورها تعرّضت اصالة نصري لموقف محرج على خشبة مسرح “ستار اكاديمي ” حيث تمزّق سروالها الضيّق في منطقة حساسة عام 2007 أثناء تقديمها لوصلة غنائية بكلّ ثقة.



وسخر الجمهور منها في ذلك الوقت وتداولوا صورها عبر مواقع التواصل الإجتماعي وسط موجة من الضحك.

ومن ينسى أسوأ إطلالة للنجمة ميريام فارس التي ظهرت فيها بـJumpsuit شفّاف أثناء إحيائها حفلٍ ضخم في القاهرة.



كان هذا الظهور هو الأول بعد زواجها من داني متري، إلّا أنّ إختيارها للملابس لم يكن موفقاً حيث ظهرت تفاصيل جسمها وبدت سمينة بعض الشيء.
وأثارت ملكة المسرح بلبلة واسعة حينها، هي التي إعتاد الجمهور عليها بأجمل الفساتين والأزياء، فاجأت الجميع بهذه الإطلالة السيئة.

هذا وتُعرف غادة عبد الرازق بجرأتها وإثارتها، إلّا أنّها صدمت الجميع بصورةٍ فاضحة لها، ترتدي فيها فستاناً قصيراً جداً.



ولم تكن المشكلة بالفستان بل بما تحته، حيث ظهرت النجمة وكأنّها لا ترتدي ملابس داخلية الأمر الذي أثار غضب متابعيها وطالبوها بالإحتشام وعدم نشر مثل هذه الصورة.

أخيراً، دائماً ما تطلّ اليسا بملابس مثيرة للجدل، إلّا أنّها تخطت الخط الأحمر عندما أطلّت عبر برنامج “حديث البلد” بقميصٍ ضيّق كاد أن يسقط ويكشف المستور.



ولا تزال صور النجمة حديث الناس حتى اليوم، إذ أنّها بالغت كثيراً في محاولتها للإغراء، ولفتت الأنظار إليها بشكلٍ سلبي.