للبنات فقط .. تعرفي على شخصيتك من خلال نوع ستايلك لكشف شخصيتك

للبنات فقط .. تعرفي على شخصيتك من خلال نوع ستايلك لكشف شخصيتك





تعرفي على شخصيتك من خلال هدا الموضوع ... للبنات ماهو نوع ستايلك لكشف شخصيتك
المظهر البوهيمي: يتميز المظهر البوهيمي بحالة من عدم التناسق، سواء في الألوان أو المظهر، ويعتمد كلياً على العفوية، فهو مظهر مشابه للستايل الغجري غير المهندم، وتكثر فيه الألوان والقطع غير المتناسقة والمكياج الجريء والغريب وقصات الشعر غير المرتبة، كما أنه أشبه بملابس الغجر، فلا يفضله الرجل؛ لأنه مظهر مرتجل وغير مهندم ويوحي بعدم الالتزام وبأن صاحبة الشخصية متسرعة.


المظهر المصطنع: الكثير من المكياج والأظافر الصناعية وخصل الشعر غير الطبيعية والرموش المزيفة أمور لا تعجب العديد من الرجال، فهي توحي بالزيف والكذب وعدم الصدق وضعف الشخصية، حيث يُنظر للمرأة على أنها تقوم باستخدامها لتختبئ خلفها.
المظهر الرخيص: الملابس الفاضحة التي تظهر الكثير من مفاتنك قد تكون اختياراً سيئاً لك، فالرجل الشرقي بطبيعته ينجذب للمرأة الأكثر احتشاماً، وينظر إلى المرأة التي تعتمد الملابس القصيرة على أنها خارجة عن العادات والتقاليد، فتظن بعض الفتيات أن اعتمادهن ارتداء تنانير قصيرة وقمصان ضيقة سيلفت انتباه الرجال، إلا أن الأمر عكس ذلك، فهذه الملابس تدل على أن شخصية الفتاة تتميز بالحرية الزائدة وعدم المبالاة.

المظهر المتكلف: الماركات العالمية والبذخ الزائد عن الحد وارتداء الملابس والأحذية الفخمة في كل المناسبات والمجوهرات ذات الطابع الثمين قد تترك انطباعاً لدى الرجل بأنك تهتمين بمظهرك أكثر من جوهرك، فذلك المظهر لا يعجب العديد من الرجال؛ لأن الكثير منهم ينجذبون لكل ما هو بسيط وطبيعي وغير مبالغ فيه.

المظهر الرجولي: تعتمد بعض الفتيات في ملابسهن على الطابع الرجولي أكثر من الأنثوي، فترتدي الفتاة السراويل والقمصان والبدل الرسمية وربطة العنق والأحذية الرجالية، وقد تعتمد على قصات الشعر الرجالية أيضاً، كما تتميز خطواتها بالصرامة والجدية، الأمر الذي قد يزعج العديد من الرجال، فالرجل يحتاج إلى أنثى وليس إلى رجل مثله.بالطبع قد يكون لديك ميل إلى أحد هذه المظاهر، فنحن هنا لا ندعوك إلى التخلي عنه، ولكن لا داعي للمبالغة الزائدة، وأعطي لنفسك فرصة للتنوع وتجربة أزياء جديدة، ولا تقومي بوضع نفسك في دائرة مغلقة، واسألي أصدقاءك وأقاربك عن رأيهم فيما ترتدين، وتقبليه منهم بصدر رحب كمحاولة للتحسين إلى الأفضل .