مفاجاة بعد ان وضعت كاميرا في الحمام بعدما لاحظت تأخر ابنتها

مفاجاة بعد ان وضعت كاميرا في الحمام بعدما لاحظت تأخر ابنتها


نشرت السيدة الأمريكية أنجل صورتين لطفلتيها، إحداهما في سنّ الثالثة عشر والأخرى صغيرة في عمر الرابعة، وكل واحدة منهما تقف على قاعدة المرحاض.

وكانت الأم قد لاحظت أن ابنتها الصغرى تدخل الحمام وتتأخر فيه، لذا قررت وضع كاميرات مراقبة لكي ترى ما تفعله الطفلة، وكشفت الكاميرا الفتاة وهي واقفة على قاعدة المرحاض بتلك الطريقة الغريبة.

وحينما سألتها لماذا تفعل هذا كانت إجابتها صادمة حيث قالت: "نتعلم هكذا في الحضانة حيث نتدرب على الاختفاء خشية من أي هجوم ارهابي.. حيث قالوا لنا ابقوا بعيدا عن أعين أي مهاجم.. وهذا ما نفعله لكي لا تطالنا أي رصاصة او قنابل... نقف مختبئين على قاعدة المرحاض"، وهذا ما أكدته أختها الكبرى.




وقالت الأخت الكبرى للأم أن "هذا التدريب نتدرب عليه خشية من وقوع أي هجمات من الارهابيين".
صُعفت الأم من إجابتهما وقامت بإرسال صورهم لوالدهما، وكذلك نشرت صورهم على الفيسبوك قائلة: "هذا ما يعلمونه لابنائنا في المدارس والحضانة وذلك بعد حدوث هجمات الحادث الارهابي مذبحة أورلاندو الأخيرة، التي خلفت 49 قتيلاً، وتعد الأكثر دموية في التاريخ الأميركي الحديث"، وتابعت متأثرة: "براءة اطفالي ذهبت ولم تعد... كيف يزرعون في نفوسهم الخوف والرعب في مدارسهم هكذا؟"