عجوز دعت رجلاً بلا مأوى للنوم في منزلها ..وعندما استيقظت يوما كانت الصادمة التي لا يمكن توقعها!!

عجوز دعت رجلاً بلا مأوى للنوم في منزلها ..وعندما استيقظت يوما كانت الصادمة التي لا يمكن توقعها!!





قصة واقعية من أغرب القصص التي وقعت في ولاية تكساس الأمريكية، فقد قامت سيدة عجوز تبغ من العمر 66 عاما بمساعدة شخص لا تعرفه وكان بلا مأوى في الإقامة معها بالبيت وذلك حتى يحصل على دخل يعيش منه وتوفر له المسكن و الطعام الذي يحميه من برد الشتاء ، هذه العجوز التي تعيش مع 2 من أحفادها والتي تملك بجانب قلبها الطيب بيت كبير وعرضت غرفة منه على شخص بلا مأوى وقدمت له مكان النوم والطعام قد استيقظت يوما على مأساة في منزلها.
ذات ليلة ذهب الجميع الى النوم وفي منتصف الليل تقريبا استيقظ العجوز وقالت انها قد سمعت صوت يصدر من التلفزيون ولم تحدد سببه أما الرجل الذي ساعدته العجوز فقد توجه مسرعا إلى غرفة العجوز بعد ان تأكد من سماع صوتا تسبب في استيقاظ الأسرة فقد ظن في البداية أن أحدا قد أراد الهجوم عليهم أو ربما يكون الأمر غير كذلك ولكنه فور دخوله الغرفة رأى ما هى القضية وكان رد فعله قويا وسريعا
فقد لاحظ الرجل أن المكان قد امتلا بالدخان بسبب الحريق الذي حدث من الانفجار الذي لم يكن يحدد مصدره بل توجه مسرعا الى السيدة العجوز الذي لم تستطيع الحركة لسقوط شىء عليها فقام بازاحة هذا الشىء عنها واخرجها من الحريق ولكنه تذكر أحفادها فتوجه اليهم مسرعا قبل أن تحرقهم النار وقد احترق منزل هذه العجوز التي عاشت به 40 عاما ولكن بالنهاية هى واحفادها على قيد الحياة بفضل مساعدتها لشخص محتاج
ربما يكون الهدف الحقيقيي من هذه القصة أنه لولا مساعدة هذه السيدة العجوز لهذا الرجل الذي كان بلا مأوى ولا طعام في البرد سببا في بقائها هى وأحفادها على قيد الحياة ولولاه لماتوا حرقا ولما استطاعوا النجاة ، فالحياة الحقيقية يمكن الحصول عليها بأكثر من طريقة ومساعدة الناس تأتي بالخير دائما.